تركيا تتجه إلى إنهيار إقتصادي خطير - الاسبوع في سبت

تركيا تتجه إلى إنهيار إقتصادي خطير

جوجل بلس

بينّت مجموعة عالمية لإدارة الاستثمارات أن رئيس تركيا رجب طيب أردوغان يبالغ في مخاطرة بدفع بلده الى انهيار اقتصادي، مثل ذلك الذي حصل في بعض دول أميركا اللاتينية، في ظل الأنظمة الشعبوية.

ونقلت وكالة “بلومبرغ” عن مجموعة “أشمور”، التي تتخذ من العاصمة البريطانية لندن مكاناً لها، قولها إنه على الرغم من أن اقتصاد تركيا كان الأكثر تنوعاً وشهرةُ من نظيره الفنزويلي، الذي يعتمد على النفط ، إلا أن تركيا تتجه في الوقت الراهن نحو طريق يقود إلى “الخراب”.

وبيَن جان ديهن، رئيس قسم الأبحاث في أشمور، أن دولة تركيا ستجري بعض الإجراءات التي تستهدف القطاع الخاص وذلك بسبب تدهور بيئة الإقتصاد الكلي.

وقال آيضاً: “المشكلة أنه حتى وإن أراد أردوغان التراجع في الوقت الحالي، سيحصل تكلفة سياسة غالية للغاية، وكلما كبر وقت التغيير كلما كانت التكلفة آكثر “.

وآضآف آيضاً “ولهذا من النادر آن يتراجع الساسة الذين يمشون في طرق خاطئة عن مواقفهم، ويخلص بهم الأمر إلى مشكلة كبيرة”.

وجاء تعليق ديهن بعد أن هزّ أردوغان السوق المالي في البلاد بإقالة محافظ البنك المركزي، في وقت باكراً في يوم السبت الماضي،  مع عدم توضيح الآسباب لذلك.

وفي أعقاب هذا القرار، بدآت الليرة التركية بالتراجع مقابل الدولار الآمريكي ، وانخفاض في السندات الحكومية التركية.

ويعاني اقتصاد تركيا الآن ظروفاً صعبة للغاية، إذ كان في 2019 آول ركود له من 10 سنين ، كما بلغ التضخم حوالي 20 بالمائة ، في حين فقدت الليرة التركية نحو ثلث قيمتها أمام الدولار في 2018.

المصدر : وكالات