اسباب تراجع ترامب عن الاتفاق النووي مع إيران - الاسبوع في سبت

اسباب تراجع ترامب عن الاتفاق النووي مع إيران

جوجل بلس

بينت وثائق مسربة، البارحة يوم السبت ، أن سفير بريطانيا لدى واشنطن يعتقد أن  رئيس آمريكا ، “دونالد ترامب ،
انه انسحب من صفقة  النووي الموقع مع دولة إيران، لآنها مرتبطة مع الرئيس السابق باراك أوباما.

وقد دون سفير بريطانيا ، كيم داروش، في تهنئة دبلوماسية كانت في شهر مايو / آيار 2018 ، أن إدارة آمريكآ تقوم بعمل “التفكيك الدبلوماسي” وهذا السبب يعود لآسباب شخصية وآيديولوجية، لان الصفقة كانت تخص “آوباما” هذا بحسب “فرانس برس”.

وفي تقارير مسربة لـ صحيفة ” ذا ميل أون صنداي” ، قالت ان هذه التهنئة جزء من الدفعة التانية، في وقت كانت تهنئة أولى كانت قد تسربت ودفعت داروش إلى الإستقالة في وقت سابق هذا الإسبوع.

وكان وزير بريطانا الخارجي ، آنذاك، بوريس جونسون، قد سافر في مايو /آيار 2018، إلى واشنطن لجعل  ترامب  ان يتخلى عن الصفقة النووية مع إيران.

وفي رسالة تمّ إرسالها عقبَ ذلك، أكد داروش إلى وجود نزاعات في مؤيدي “ترامب” بشأن اتخاذ هذا القرار، ووجه رسالة انتقاد إلى البيت الآبيض لانه لا يمتلك استراتيجَية آمدها طويل.

وفي مذكرات لـ داروش نشرت ، يصف فيها رئيس آمريكا بانه “مجنون” و “ليس كفؤ” ووجه للإدارة الآمريكية آنتقادات قوية،

وآضاف الدبلوماسي البريطاني ان الرئيس الآمريكي “غبي جدا” مما جعل “ترامب” ان يغضب وأكد ان الولايات المتحدة لن تقوم بعد الآن بالاتصالات مع داروش، ودعمت رئيسة الوزراء البريطانية “تيريزا ماي” سفيرهآ بعد مطاولات ترامب لها.

ونشر الأربعاء الدبلوماسي في محتوى الإستقالة التي وجّهها إلى رئيس السلك الدبلوماسي البريطاني، سيمون مكدونالد “منذ نشر الوثائق الرسميّة التابعة لهذه السفارة ، أطلقت تكهنات بخصوص منصبي ووقت ولايتي كسفير”، موضحا أن “الوضع الآن  يجعل من المتعذر بالنسبة إلي أن أواصل تأدية واجبي كما أرغب”.

المصدر : وكالات